الثلاثاء 24-اكتوبر-2017

وفيق السامرائي مرة أخرى في خندق الخيانة والتجسس والرذيلة / سيروان بابان

المومس الفاضلة لدى الكاتب المسرحي جان بول سارتر اشرف منك

عندما تسقط اخلاق المرء يتحول اما الى سمسار او عميل او خائن في خندق خيانة الوطن ، من الخيانة الاولى يوم كسرت حاجز القسم العسكري للدفاع عن الوطن والشعب وتخندقت في خندق الخيانة الفارسية والتجئت الى مناطق كردستان رذيلا خسيسا لانك خنت الوطن والشعب ولم تخن القيادة لان الانظمة والحكام يتبدلون .لكن الولاء والخيانة لاتتبدل ..هل تتصور انك اصبحت بطلا لانك وقفت مع خونة العراق وعملت مع مخابرات غربية ضد بلدك فما هو شكل الخيانة ياحشرة من الحشرات الضارة على المجتمع ..خيانتك عشرات المرات .وسياكلك المرض والفيروس حتى تذهب الى قبرك خائنا وتأكلك حشرات التاريخ .

منذ عام 1995 ولم تتوقف خيانتك للوطن حتى اخر لقاء اليك على قناة العهد الفضائية الايرانية المنشأ والخاصة بميلشيات الاجرام ( عصائب الاجرام )يوم 23-5-2017 الم تخجل من نفسك ان تطلق على مجرم قتل شعبك بانه الشيخ الجليل قيس الخزعلي ...لكن الحشرات والقاذورات والخونة على اشكالها تقع .كيف بك ان تتجرأ على سيد شهداء العصر الذهبي الشهيد صدام حسين رحمه الله ،الحديث وتتفوه بكلام غير لائق ..لكن بالتاكيد كونك خائن لايمكن ان تتجاوز هذه الصفة كيف بك ياحشرة ان تقول على الرئيس الشهيد ( غبي ومستهتر ) حاشاه لو كان كذلك لكان مثلك خائن ياخاثن الاستهتار للخونة والمرتزقة قطاع الطرق والسماسرة والسفلة امثال من احتظنك المقبور احمد الجلبي ..

هذا الرجل العظيم صدام حسين الذي وقفت 60 دولة بوجه العراق من اجل احتلاله ..كان الاجدر بك كونك ( فريق ركن استخبارات ) كما تسمي نفسك ان تقف مع القسم الذي اقسمته في الكلية العسكرية ...فمن هو المستهتر .. يامستهتر وياغبي وياسافل ..لولا تجرعت السم كما هو خميني وارتميت في احضان الخيانة مع الدولة الفارسية والمخابرات الغربية لما نطقت بهذه الكلمات على سيد شهداء العراق الرئيس الراحل صدام حسين رحمه الله ..

الرئيس الراحل انور السادات حلق بطائرته ونزل في تل ابيب ..لم يقل عنه الشعب المصري انه خائن او مستهتر او غبي ..الى هذه اللحظة يصفونه بالرئيس انور السادات ..هكذا تتعامل الشعوب مع رموزها .لكنكم من بوتقة ومن سراديب الخيانة ولافرق بينك وبين السستاني والخميني والخامنئي وكل خونة الدار...من امثالك ممن كانوا يلبسون قناعين في دوائر الدولة العراقية المدنية والعسكرية والامنية وانت واحدا من رموزها ياخائن انتم من كان السبب في كثير مما جعل فجوة بين الشعب و السلطة بسبب التهم الكيدية وبالاخص الامنية منها الكثير منكم كان يعمل بقناعين وبعد الاحتلال افرزت شخصياتكم منكم الكثير تخندق مع الاحتلال واحزاب الاحتلال ومنكم من كان يخطط قبل الاحتلال للتخندق مع المحتل .انتم الخونة من ملئتم السجون قبل الاحتلال بتهم كيدية ضد ابناء شعبنا ....وكان الرئيس الشهيد العظيم صدام حسين رحمه الله في كل مناسبة يصدر عفوا رئاسيا لانه ابا للشعب .لكنكم كنتم تنخرون في السلطة وانت واحد من هؤلاء هربت من وظيفتك الامنية لتجعل نفسك في الاحظان الفارسية والمخابرات الغربية ومنكم من تخندق في الصف الفارسي والى اليوم منكم من يدافع عن القاذورة الكبيرة في الخيانة السستاني والخميني وغيرهم من قاذورات المرجعية في كربلاء والنجف وسامراء والكاظمية المرتبطين بالمرجعية الفارسية .وكما انت اليوم تسمى الارهابيين بالشيوخ ..

لعنة الله عليكم الى يوم الدين ..يجب ان يتم تنظيف الشعب والوطن منكم ..واستئصال الخونة والاورام السرطانية ..

سيبقى الرئيس الشهيد الخالد صدام حسين رمزا للاحرار والشرفاء والثوار في العالم

وخسئ من تجرأ عليه بكلمة واحدة كما هذا الحشرة وفيق السامرائي

سيروان بابان

عضو المكتب التنفيذي للجبهة الوطنية العراقية

رابط المقابلة على قناة العهد

وفيق السامرائي يقول ( صدام حسين ) غبي ومستهتر لان العرب دفعوه ويشهد بشجاعة اهل الحق

 

أضف تعليق

الاكثر قراءة