الأثنين 19-فبراير-2018

مؤتمر الإهانة والإذلال ! / عدنان نعمة سلمان

هل فكر عباقرة السياسة الذين يحكمون العراق اليوم لماذا اختارت الكويت أن يعقد مؤتمر اعمار العراق على أرضها وبالتحديد في الفترة 15 – 17 فبراير كما يسميه الكويتيون ونسميه شهر شباط ؟
اليس هذا التاريخ هو نفس التاريخ الذي دمرت فيه أميركا ومعها 44 دولة بقيادة أميركية ومنها 11 دولة عربية العراق بحجة تحرير الكويت من الغزو العراقي فيما استباح هذا التدمير كل محافظات العراق وبناه التحتية وصناعاته واتصالاته ومعالمه وجامعاته وحتى جوامعه والتي لا علاقة لها بتحرير الكويت كما أسموه في حينها وقتلت فيه الالاف من العراقيين المدنيين الابرياء الذين لا علاقة لهم بالحرب لا من قريب ولا من بعيد ..؟؟
وهل فكر عباقرة السياسة بأن الكويت تحتفل في نفس أيام هذا مؤتمر الإذلال المتعمد الموعود هذا بانتهاء حرب أميركا على العراق والذي يسميه الكويتيون باحتفالية ( هلا فبراير ) ؟
وهل فكر عباقرة السياسة العراقيون الذين سيشاركون في هذا المؤتمر بأنه مؤتمر لإذلال العراق الذي صار يستجدي دول العالم لإعادة إعمار مدنه التي دمرتها سياسات حكامه الغبية طيلة ال 14 عاما الماضية التي سمحت للدواعش باحتلال نصف أرض العراق ليقول الكويتيون نحن من جعلنا العراقيون وحكامهم يستجدون المساعدات وعلى أرض الكويت ؟؟؟
والله والله لقد دمرتم كل شيء في العراق والآن تريدون التنازل حتى عن كرامته ايها الأوغاد فيما لو كانت لديكم ذرة واحدة من الوطنية لاستعدتم الاموال والثروات التي سرقتموها لتبنون بها كل العراق مرات ومرات !! ..
تبا لكم ولسياساتكم العاهرة الخالية من الشرف والكرامة وعزة النفس ...

أضف تعليق

الاكثر قراءة